المقالات

مصر بوابة أفريقيا طريق الإسكندرية - كيب تاون يقترب من النهاية

طريق الخير الاسكندرية − كيب تاون بجنوب افريقيا⊇ يعد اهم شرايين التنمية لدول القارة السمراء⊇ قارب علي الانتهاء ليحمل معه كل بشائر الخير والتنمية لدول القارة اذ يعد من اطول الطرق التي تربط شمال افريقيا بجنوبها بطول 9700 كيلو متر مرورا بمصر والسودان واثيوبيا وكينيا وتنزانيا وزامبيا وزيمبابوي والجابون واخيرا جنوب افريقيا وتنفذه عدة شركات مصرية سعودية سودانية مشتركة علي رأسها المقاولون العرب بما يؤكد ان مصر هي بوابة افريقيا ومدخل التجاره العالمية اليها ويسهل حركة نقل الركاب والبضائع بين الشمال والجنوب.

رصف وتوسعة

أكد المهندس عادل ترك رئيس هيئة الطرق والكباري انتهاء تنفيذ الطريق الصحراوي من الاسكندرية مرورا بمحافظات الفيوم وبني سويف والمنيا واسيوط وسوهاج وقنا والاقصر واسوان وابو سنبل وحتي خط عرض 22 علي الحدود المصرية السودانية ⊇. وأضاف المهندس صبحي ربيع نائب رئيس هيئة الطرق والكباري انه تم مؤخرا الانتهاء من أعمال رصف وتوسعة طريق مفارق توشكي وحتي خط عرض 22 علي الحدود المصرية السودانية بطول 110 كيلو مترات مشيرا الي ان هذا الطريق كان عبارة عن مدق خاص كممر للجمال وبعض السيارات من والي السودان. وقال اللواء جمال حجازي رئيس هيئة المواني البرية والجافة انه بالاضافة الي الانتهاء من مفارق توشكي حتي خط عرض 22 علي الحدود المصرية السودانية بطول 110 كيلو مترات بتكلفه 170 مليون جنيه.. فقد تم افتتاح معبر قسطل علي الحدود المصرية ومعبر اسكيت علي الحدود السودانية والذي افتتحه المهندس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء رسميا خلال الشهر الماضي مشيرا الي ان هذا الطريق يمكن العبور من خلاله من طريقي قسطل وارقين. كما أن⊇ الجانب السوداني قد انتهي من تنفيذ طريق دنقلة وحتي الحدود السودانيه الاثيوبية والتي قامت بتنفيذه شركة اجروجت (شتات) وهي شركة مصرية سودانية سعودية بطول 400 كيلو متر بتكلفة 500 مليون دولار وقام الجانب الاثيوبي⊇ بمد الطريق حتي مدينة ⊇نيروبي علي الحدود الكينية والتي تقوم بتنفيذه شركة المقاولون العرب.

مركزين لوجستيين : وقال المهندس هاني ضاحي وزير النقل قال انه تمت دراسة متكاملة في تنفيذ مشروعات الربط مع السودان واثيوبيا وافريقيا من خلال انشاء منفذين علي الحدود مع السودان وهما قسطل وارقين بالاضافة الي انشاء ميناءين جافين ومركزين لوجستيين علي مساحه 2 مليون و400 الف متر في المنطقتين لانشاء اكبر تجمع تجاري وصناعي عليهما وكذلك طريق الاسكندرية − كيب تاون.⊇⊇وأضاف أن هذه المشاركة المصرية تأتي أيضًا في إطار الاهتمام المصري بالإسهام الجاد في المشاريع ذات البعد الأفريقي التي من شأنها دعم الصلات بين دول القارة وتعزيز مشاريع التكامل الأفريقي. وكانت شركة المقاولون العرب قد قامت مؤخرًا بتسليم قطاع بطول 53 كيلومترا من أعمال مشروع إعادة تأهيل طريق ∩يِرجاتشيفي − يابِللُّو بإثيوبيا∪، والذي يبلغ طوله الإجمالي حوالي 170 كم ويموله بنك التنمية الأفريقي بقيمة 140 مليون دولار. ويقع علي طريق ∩أديس أبابا − نيروبي∪ ، وتنبع أهميته من كونه سيؤدي إلي تحسين مستوي الطريق السريع الرابط بين إثيوبيا وشرق أفريقيا، في إطار الطريق ∩القاري القاهرة − كيب تاون∪، كما تنبع أهميته من كونه يمر بالمنطقة الغنية بالإنتاج الزراعي في إثيوبيا، خاصة زراعة البن، الذي يشكل أكثر من 50% من عائدات النقد الأجنبي للبلد الأفريقي الشقيق. وقد تم الانتهاء من المرحلة الأولي للمشروع وتسليمها في مارس2015 وهو الطريق الذي يصل بين مدينتي هاجِراماريام ويابِللُّو بطول 94 كم، في حين يتم تسليم المرحلة الثانية والأخيرة من المشروع، الطريق الرابط بين مدينتي يِرجاتشيفي وهاجِراماريام، بطول 74 كم، في نهاية يونيو 2016. وقال مصدر مسئول بشركة المقاولون العرب بأن الشركة تقوم حالياً بتنفيذ مشروعي طرق بدولة اثيوبيا الشقيقة بتكلفة أكثر من 111 مليون دولار.